وطني



وطني
سنة 1373هـ

وطني    أنت    ملهمي      هزج   المغرم   الظمي
أنت   نجوى  خواطري      والغنا   الحلو  في  فمي
ومعانيك           شعلةٌ      في  عروقي  وفي  دمي
أنت  في صدر مزهري      موجة      من     ترنم
وصدى    مسكرٌ    إلى      عالم     الخلد    ينتمي
ونشيد…         معطرٌ      كالربيع…       المرنم
وهتافٌ          مسلسل      كالرحيق…      المختم

*         *         *

إيه   يا   موطني   أفق      من   كراك…   المخيم
طالما  تهت  في  الدجى      والظلام        المطلسم
وقطعت    المتاه    في      مأتم       بعد      مأتم
وتمشيت    في   اللظى      وعلى  الشوك… ترتمي
أنت  تجثو  على اللظى      وعلى الشوك … ترتمي
ساسك   الجوع   والشقا      والنظام        الجهنمي
إن   بلواك   منك   هل      أنت  من  أنت تحتمي؟
فتوثب     إلى     العلا      وثبة    الفارس   الكمي
وخض   النار  واحتمل      كبرياء     …     التألم
واصرع   الظلم  تكتفي      ذل     شكوى    التظلم