أنا الغريب



أنا الغريب
غبت في الصمت والهموم الضًواري      والأماني     والذكريات    السواري
وتغلفت       بالوجوم      وواريـ       ـت همومي  في صمتي المتواري
وخنقت  اللحون  في   حلقٍِ    مزما      ري  وأغفى  على  فمي   مزماري
وانطوت  في  فمي  الأغاني وماتت      نغمي     في     حناجر     الأوتار
وتلاشى    شعري   ونام   شعوري      نومةَ   الليل   فوق   صمت  القفار
وتفانى    فني    ولم    يبقى    إلا      ذكريات    الصدى    شجو   ادكار
وخيال   النحيب   في   عودي  البا      كي   وطيف  النشيج  في  أسراري
وكأني    تحت     الدياجير     قبرٌ      جائع   في  جوانح  الصمت  عاري
وأنا     وحدي    الغريب    وأهلي      عن   يميني  وإخوتي  عن  يساري
وأنا   في   دمي   أسير,  وفي  أر      ضي      شريد     مقيد     الأفكار
وجريح     الإبا     قتيل    الأماني      وغريب     في    أمتي    ودياري
كل   شيء   حولي  عليَّ  غضوب      ناقم   من   دمي   على   غير  ثار