الحب القتيل



الحب القتيل
يا  حيرتي  أين  حبي  أين ماضيه      وأين   أين   صباه   أو   تصابيه
قتلت   حبي   ولكني   قتلت   به      قلبي  ومزقت  في  صدري أمانيه
وكيف  أحيا  بلا  حبُ  ولي نفسِ      في   الصدر  أنشره  حياً  وأطويه
قتلت   حبي  ولكن!  كيف  مقتله؟      بكيت  حتى جرى في الدمع جاريه
أفرغت  من  حدق  الأجفان أكثره      دمعاً   وألقيت  في  النسيان  باقيه
ما  كنت  أدري  بأني  سوف أقتله      أو   أنني   بالبكا   الدامي  سأفنيه
وكم  بكيت  من  الحب العميق إلى      أن  ذاب  دمعاً فصرت اليوم أبكيه
وكم  شدوت  بواديه  الوريف وكم      أفعمت  كأس  القوافي  من  معانيه
وكم    أهاب   بأوتاري   وألهمني      وكم شربت الأغاني البيض من فيه
واليوم  واريت  حبي  والتفت إلى      ضريحه   أسال   الذكرى  وأنعيه
قد  حطم اليأس مزمار الهوى بفمي      وقيد  الصمت  في  صوتي أغانيه
إن  الغرام  الذي  قد  كنت  أنشده      أغاني  الروح  قد  أصبحت أرثيه
ويلي وويلي على الحب القتيل ويا      لهفتي  على  عهده  الماضي وآتيه
ما  ضرني  لو حملت الحب ملتهباً      يُميت   قلبي   كما  يهوى  ويحييه