رحلة النجوم



رحلة النجوم
شعبان سنة 1382هـ

أين    عشي   وجدولي   وجناني؟      أين    جوي؟    أين   بر   أماني؟
اين    مني    بقيةٌ   من   جناحي!      فر   مني   الجواب،  ضاع  لساني
غير   أني   أسائل  الصمت  عني      وانكسار  الجواب  يدمي    حناني
هل  أنا  من  هنا؟  وهل لي مكانٌ؟      أنا   من   لاهنا،   ومن   لا  مكان
كم  إلى  كم  أمشي،  ودربي ظنونٌ      ومداه   قاصٍ   عن   الوهم   دان؟
وسأبقى   أسير   في   غير  دربٍ      من  ترابٍ،  دربي  ظنون  الأماني
وأعاني    مر    السؤال،    ويتلو      هـ سؤالٌ    أمر    مما     أعاني
هل  هنا  موطني؟  وأصغي: وهل      لي موطن غيره على الأرض ثاني؟
وطني    رحلة    النجوم    فأهلي      وأحبائي       النجوم      الرواني
ودياري    تيه    الخيال    وزادي      ذكرياتي      والأغنيات      دناني
فليخني    الزمان    والشعب   إني      شعب   شعبي،   أنا  زمان  الزمان
يتلاقى  الزمان والشعب في روحي      شجيين        يعزفان        كياني
من   أنا؟   شاعر،   حريق   يغني      وغنائي    دمي،    دخان    دخاني
فحياتي    سر    الحياة    وشدوي      لحن    ألحانها،    معاني   المعاني
وضياعي  سياحة  العطر في الريـ      ح،   وتيهي   مزاره   من  أغاني